الفرق بين أختبار ألايلتس والتوفل

الفرق بين أختبار ألايلتس والتوفل

أغلب الجامعات الامريكية والاوربية وفي عدد من البلدان الاخرى التي تعتمد الدراسة باللغة الانجليزية تطلب من المتقدمين أجراء أختبار باللغة الانجليزية لمعرفة مستوى أجادتهم.

هناك اختباران هما الاكثر شهرة واستخداما لانهم الاساس في قبول الطلاب وهما:

• نظام اختبار اللغة الإنجليزية الدولي International English Language Test System والمعروف باسم آيلتس IELTS

تتم إدارته من قبل جامعة كامبريدج بالتعاون مع المركز الثقافي البريطاني ومؤسسة IDP الأسترالية.

يُنصح به للطلّاب الذين ينوون الدراسة في بريطانيا أو إحدى دول الكومنولث مثل أستراليا، نيوزيلندا، جنوب إفريقيا، وكندا.

• اختبار اللغة الإنجليزية لغير الناطقين بها Test Of English as a Foreign Language والمعروف باسم توفل TOEFL

 

تتم وإدارته من قبل خدمة الاختبارات التعليمية الأمريكية Educational Testing Service.

 

الفرق  بين التوفل والآيلتس

يتألف اختبار التوفل بشكل رئيسي من الأسئلة التي تكون إجابتها ضمن خيارات متعددة تقدم للطالب ، وعليه أن يختار الاجابة الصحيحية، وهذا يعني أنّ الطالب يجب أن يكون قادراً على التفكير بأسلوب تحليلي ليتسطيع تمييز الاختلافات بين الخيارات المتقاربة واختيار الإجابة الصحيحة، ومدة الامتحان هي 4 ساعات.

ويعتمد اختبار الآيلتس بشكل رئيسي على مهارات الفهم الأوسع للطلّاب، ويجب على المتقدم للاختبار الرد على الأسئلة التي تحتاج بعض الردود القصيرة، في حين أنّ مدة الامتحان هي ساعتان و40 دقيقة.

نتائج الاختبارات (النقاط)

تعتمد نتيجة اختبار الـ TOFEL بشكل رئيسي على المفردات وأسلوب الكتابة وقواعد اللغة، في حين أنّ نتيجة امتحان الـ IELTS تركّز على المنطق وتماسك العبارات والنحو وطلاقة التعابير.

أعلى درجة في امتحان الآيلتس هي 9 وأدناها 1، وغالباً ما تطلب الجامعات درجة 6.5 كشرط للقبول، في حين أنّ الدرجة العليا في اختبار التوفل هي 120 درجة، وعادة فأنت تحتاج إلى درجة 90 أو 100 لضمان الحصول على قبول جامعي.

أضف تعليقا

كن أول من يترك تعليقا

نبهني
avatar

أضف تعليقاً